هل يستطيع ريال مدريد ان يفوز بدوري الابطال بعد كارثة باريس؟...التاريخ يصعّب المهمة!


البارحة ليلة ستبقى في الاذهان, بعد أن انهى فريق ريال مدريد المباراة الاولى في الدوري بخسارة مذلة للغاية بنتيجة 3-0 ,وعلى يد فريق باريس سان جيرمان الفرنسي,  اثر مباريات الجولة الاولى من دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا, المباراة التي استضافها ملعب ' بارك دي برانس ' . 


السؤال هو هل يستطيع ريال مدريد ان يحقق الفوز بالبطولة اثر اول خسار في الموسم الجديد, فوفقاً للمعلومات التي اوردتها صحيفة " آس " الإسبانية , فإنه منذ بداية دوري أبطال أوروبا باسمه الجديد خلال موسم 1992-1993 , لم يقم أي فريق بالفوز بالبطولة بعد أن خسر في مباراته الإفتتاحية . 


في التقرير أوضحت الصحيفة, أنه منذ بداية البطولة وفي عام 1955 بالتحديد, لم يحدث وأن فاز اي فريق باللقب بعد أن خسر في مباراته الإفتتاحية بالبطولة سوى في مرتين فقط, المرة الاولى كانت في عام 1966 حينما فاز فريق ريال مدريد بالسادسة . 


واخبرت الصحيفة في تقريرها أن فريق ريال مدريد قد فاز بالسادسة عام 1966 بالرغم من خسارته في مباراراته الإفتتاحية أمام فريق فينورد بنتيجة 2-1 هدفين مقابل هدف , ولنها كانت تسمى البطولة أنذاك بكأس أوروبا . 


نترك الأمر لكم, هل يستطيع ريال مدريد أن يعود ويفوز ببطولة دوري ابطال أوروبا لهذا الموسم؟, وماهو السبب الذي يعاني منه مدريد ليحدث له كل هذا بعد ان حقق بطولات كبيرة, ويعد من افضل فرق اوروبا.